بيانات


 

تونس، في 23 سبتمبر 2019

 

 

بــيــان

 

على إثر العمليّة الإرهابيّة الغادرة التي تمّت اليوم بمدينة بنزرت والتي استشهد فيها الرّائد فوزي الهميلي ابن المؤسسة الأمنيّة رحمه الله وأسكنه فراديس جنانه ، وجرح فيها أحد عناصر جيشنا الوطنيّ شفاه الله ، يهمّ حزب قلب تونس أن يتقدّم للرأي العامّ بما يلي :

 

1ـ أحرّ التعازي لعائلة الشهيد رحمه الله ولمدينة نفزة مسقط رأسه ولعائلته الأمنيّة الموسّعة.

2 ـ تمنّي الشفاء العاجل لابن المؤسسة العسكريّة .

3 ـ تحيّة للمؤسستين العسكريّة والأمنيّة على ما تقومان به من جهود جبّارة في محاربة الإرهاب والجريمة وحماية حرمة الوطن وحدوده.

3 ـ التذكير بأنّ الحرب على الإرهاب مازالت طويلة وأنّها لن تزول نهائيّا إلاّ بزوال أسبابها المباشرة والعميقة ، وهو ما يفترض وجود برنامج واضح ومتكامل يعيد النظر في مناهج التعليم والتصورات الثقافيّة ويحيط بالشباب ويفتح له آفاقا جديدة للدّراسة والشغل وظروف العيش ويعيد الإعتبار للجهات المهمّشة والفئات الأقلّ حظّا .

4 ـ تجديد حزب قلب تونس ورئيسه السيّد نبيل القروي التزامهم باعتبار مكافحة الإرهاب أولويّة مطلقة ويدعون كلّ القوى التقدّميّة والمدنيّة أحزابا ومجتمعا مدنيّا وأفرادا إلى توحيد جهودها وطاقاتها للدّفاع عن مكتسباتنا المدنيّة وتعزيزها وتحصينها ضدّ قوى الردّة وأعداء الحريّة . 

 

 

عن المكتب السياسيّ لحزب قلب تونس

النّاطقة الرسميّة باسم الحزب

السيّدة سميرة الشوّاشي